أسوأ ستة قرارات يمكنك أخذها عند شراء قطع الكمبيوتر الجديدة!

لندخل في صلب الموضوع. أنت تعشق القوائم وتعشق أي شيء بجانبه رقم وعنوان، أليس كذلك؟ هذا في الأغلب هو سبب قدومك لقراءة هذه المقالة السريعة، أليس كذلك؟ هذا رائع! لكن…هل شراء قطع الكمبيوتر الجديدة أمر صعب للغاية؟

الأمر ليس بصعب إن كنت تعلم ما تحتاجه وما تريده بالفعل، لكن الفكرة هنا تكمن في نقطة واحدة. عند تجميع الكمبيوتر الذي تريده، فأنت تشتري أكثر من قطعة. هذا الأمر يزيد إحتماليات وقوعك في خطأٍ ما قد تكون في غنى عنه وأنت لا تدري بهذا الأمر، أنت لا تشتري قطعة واحدة أو كمبيوتر مجمع مسبقاً، بل تشتري ما قد يصل إلى إحدى عشر قطعة إن وضعنا الفأرة، الشاشة ولوحة المفاتيح في الحسبان.

عند كثرة القطع، فمعدلات الخطأ ترتفع وهذا أمر معروف في أي عملية شراء، لهذا كان يجب علينا التنويه عن بعض القرارات الشائعة التي يأخذها البعض عند شراء قطع الكمبيوتر الجديدة أو القيام بتجميع جهاز جديد من جذوره. لكن قبل أن نتناول أشهر القرارات السيئة، دعونا نذكركم بشيء….

التعلم من الخطأ أهم من تأثير الخطأ نفسه

NVIDIA MSI مصر شراء الكمبيوتر

هذا ما يجب عليك أن تعرفه. نحن لسنا هنا لكي نلومك على خطأك أو نضع البنزين على النار بأي شكل من الأشكال. قد لا تعلم من الأساس أن هذا القرار كان خاطيء أو من الممكن أن نصيحة أحدهم لم تكن مجزية بالنسبة لك، لهذا لا تقلق يا صديقي. كل ما يجب عليك هو أن لا تكرر هذه الأخطاء مرة أخرى ليس أكثر.

إذاً، وضعنا أسس الحوار؟ رائع. هيا بنا لنرى ما هي أسوأ القرارات في قائمتنا اليوم.

أسوأ القرارات التي يمكن أن تأخذها عند شراء قطع الكمبيوتر

المقارنة بين أي قطعة جديدة وأجهزة الإستيراد

[embedded content]

لا، لا، لا، لا وألف لا. لن أتركك تفعل هذا الأمر بأي شكل من الأشكال. لن أدعك تفعلها حتى لو كلفني الأمر لوحة المفاتيح التي أحدثك من خلالها. المقارنة بين قطعة جديدة لم تلمس من أي سلسلة في بطاقات NVIDIA أو AMD الرسومية من الجيل الحالي والماضي لا يجب أن تدخل في مقارنة مع السلع الهرائية التي تراها بداخل أجهزة الإستيراد.

هذه الأجهزة كانت مثل البقرة التي تم حلبها لأعوامٍ طويلة ويتم إضافة بطاقة رسومية -في الأغلب- تم حلبها أيضاً في أحد مزارع التعدين وتم وضعها بداخل هذه الأجهزة. حتى لو كان إختيارك في الأصل لجهاز جديد قد يعطي أداء أقل من أجهزة الإستيراد السيئة، فقم بإختياره. أن تمتلك جهاز أضعف بنسبة 10% ولكنه سيستمر لخمسة أعوام أفضل مائة مرة من إمتلاك جهاز أقوى قد يتلف عندما تستيقظ لتشغيله.

إختيار إضاءات الـ RGB على حساب الأداء

نعم. واجه الصراحة يا صديقي. أن تمتلك -على سبيل المثال- ذاكرة عشوائية بتردد عالي وتوقيتات جيدة أفضل من إمتلاك ذاكرة بترددات أقل وتوقيتات أطول بأضواء الـ RGB. أتفهم أن الجماليات مهمة، لكن لا تضحي بمبلغ كبير من أجلها أو بالأداء نفسه. لا يريد أحد أن يدفع مبلغ كبير على بعض الإضاءات على حساب البطاقة الرسومية على سبيل المثال، أليس كذلك؟

أتفهم إعتراضك القادم قائلاً أن الشكل الجمالي مهم، لكن هل يستحق الأمر كل هذه التضحية؟ هل يستحق الأمر أن تضعف من قدرات معالجة الكمبيوتر الخاص بك من أجل شكل أو أنماط لألوان بعض القطع؟ لا أظن هذا، إلا إن كانت ميزانيتك تسمح بالطبع وكانت هذه الإضاءات مهمة بالنسبة لك.

عدم التأكد من توافقية القطع

Corsair RAM

لا أعني هنا القيام بوضع معالج من Intel على لوحة بشرائح AMD. أنت لست مبتدأ لهذه الدرجة. أعني هنا القطع الأخرى التي قد لا تتوافق مع بعض القطع. بعض الذواكر قد لا تكون مدعومة من بعض اللوحات وبعض المراوح قد لا تدعم المقبس الذي تستخدمه لوحتك.

التأكد من هذا الأمر قبل إختيار القطع سيسهل عليك الكثير. إن قمت بشراء قطعة لا تتوافق مع ما تمتلك وتم فتحها وإنتهى الأمر، ففي الأغلب لن يقوم التاجر بإسترجاعها مرة أخرى. ليس ذنبه أنك لم تكن تعلم، ولكنه سيكون ذنبه إن سألته قبل الشراء وأجابك بأن هذه القطع متوافقة وفي هذه الحالة لك حق إسترجاع أموالك أو إستبدال المنتج.

المرجع الخاص بك في هذه الحالات هو “الكتالوج” الخاص بكل قطعة. هذه الأوراق هي المفاتيح لكي تعرف مدى توافقية المنتج مع ما تمتلك. يمكنك الرجوع أيضاً إلى الصفحات الرسمية الخاصة بهذه المنتجات حتى تعرف كل شيء خاص بها من الألف إلى الياء.

الحكم بالأرقام

الأرقام لا تعكس كل شيء. زيادة الرقم لا تعني أن هذه القطعة هي الأفضل. على سبيل المثال، عندما تزداد التوقيتات مع الذواكر، فهذا ليس بالأمر الجيد من نواحي الأداء. عندما تقارن، مثلاً، بين جهاز لاب توب يأتي بمعالج Intel Core i7-10750U وبين Intel Core i7-9750H. 

على الورق وعلى حسب الأرقام، بالطبع ستتباهى بمعالج الجيل العاشر، لكنك نسيت أن معالج Intel Core i7-9750H مصمم من أجل أفضل أداء على الأجهزة اللاب توب من سلسلة Core i7 بجيلها التاسع، لكن معالج i7-10750U الذي يأتي بعدد أنوية أقل وترددات أضعف لن يسعفك في أي قصة.

وضع الـ SSD ككبش فداء

هنا أعني التخلص من فكرة الـ SSD عند القيام بتجميع كمبيوتر جديد وتجد الميزانية غير كافية لكي شيء، فتتخلص من الـ SSD. أنت تتخلص هنا من أحد أهم القطع التي تحتاجها للتمتع بتجربة سلسة بشكل أفضل مع الكمبيوتر الخاص بك عوضاً عن التأخر في تحميل نظام التشغيل، نقل البيانات أو تحميل خرائط الألعاب الخاصة بك.

حتى لو كان الـ SSD الذي ستقوم بشرائه يأتي بسعة 128 جيجابايت على واجهة SATA III، فصدقني، يستحق كل ما سيتم دفعه فيه لأن تجربتك ستختلف بشكل كبير.

شراء ما لا تحتاجه وترك ما تحتاجه

هذه النقطة واضحة نوعاً ما. عندما تشتري رفاهيات زائدة وتنسى شراء ما تحتاجه بالفعل، فهذا يعتبر إسراف. أن تضع مبلغ كبير في شكليات بحتة وأن تضحي بقطعة أهم، فهذا أمر غير مقنع. على سبيل المثال، عند شراء بطاقة رسومية جديدة وتضع فيها مبلغ كبير ثم تشتري معالج من فئة Core i3 أو Ryzen 3، فهذا أمر غير حكيم.

نفس الأمر عند شراء بطاقة رسومية متوسطة ومعالج قوي بينما قمت بدفع ثروة طائلة في لوحة المفاتيح لسببٍ ما. معظم اللوحات الميكانيكية متشابهة في كل شيء عدا الشكل، فهل يستحق الشكل كل هذه التضحيات بالأداء وضمان بقاء الكمبيوتر الخاص بك لفترة أطول معك؟ لا أظن هذا.

يجب عليك أن تعلم….

أنا لست هنا لكي أضع الملح والخل على جروحك يا صديقي. أنا هنا لكي أدعمك في إختياراتك المقبلة وتعليمك ما هو صحيح وما هو خاطىء ليس أكثر. هذا واجبي في شبكة عرب هاردوير وهذا ما أفتخر به دائماً. لهذا السبب سأرشح عليك القيام دائماً بتفقد مراجعاتنا من فترة إلى الأخرى.

NETCITY TECHNOLOGY

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Main Menu

Support تحتاج الى مساعدة ؟