أمازون تستخدم كاميرات حرارية للكشف عن موظفيها المصابين بفيروس كورونا

 بعد الإنتقادات التي وجهت إليه بسبب بيئة العمل الخطرة، قام عملاق التجارة الإلكترونية أمازون بإستخدام كاميرات حرارية في مستودعاته لفحص الموظفين والتأكد من سلامتهم.

ووفقا لموقع ذا فيرج، فإن أمازون أصبح يستخدم الآن كاميرا حرارية في مخازنه ومستودعاته لفحص موظفيه وقياس درجة حراراتهم كإجراء إضافة للتأكد من عدم وجود أي أعراض خاصة بفيروس كورونا المستجد.

وتعد كاميرات التصوير الحراري أسرع كثيرا في الاستخدام والنتائج من موازين الحرارة التي يتم استخدامها على الجبين وتقوم أمازون بإجراء فحوصات يومية لدرجة حرارة العاملين لديها في المستودعات.

وقال متحدث بإسم أمازون، فحوصات الكاميرات الحرارية عبارة عن اجراء وقائي إضافي لدعم صحة وسلامة موظفينا الذين يوصلون عملهم وتقديم الخدمات في ظل أوضاع حرجة يعيشها العالم.

إقرأ أيضا : ارتفاع ثروة جيف بيزوس مؤسس أمازون إلى 138 مليار دولار بسبب كورونا

وخلال أزمة تفشي فيروس كورونا وبقاء الأشخاص في منازلهم، زاد الطلب على أمازون بنسبة كبيرو جدا، الأمر الذي جعل الشركة توظف حوالي 100 ألف عامل لمواجهة الزيادة في الطلبات.

ومع ذلك، ظهرت حالات إصابة بالفيروس التاجي في عدد كبير من مستودعات أمازون مع تقديرات تشير إلى أكثر من 300 إصابة، الأمر الذي جعل أمازون تواجه انتقادات كثيرة في أمريكا.

أيضا فرضت محكمة فرنسية مليون يورو يوميا إذا شحنت أمازون أي شيء لا يرتبط بالإمدادات الطبية ومنتجات النظافة والأغذية في فرنسا، الأمر الذي جعل عملاق التجارة الإلكترونية من إيقاف نشاطه بشكل مؤقت في فرنسا.

أخيرا، بجانب فحص درجات الحرارة، قامت أمازون بتوزيع أقنعة وكمامات وتطهير أماكن العمل كما أنها تبني مختبرا خاص بها لإجراء اختبارات دورية للتأكد من أن موظفيها ليسوا مصابين بالفيروس التاجي.

NETCITY TECHNOLOGY

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Main Menu

Support تحتاج الى مساعدة ؟