الآلاف من مسلمي الآيغور يعملون قسريا لصنع زجاج الآيفون

 انضمت شركة Lens Technology أحد موردي شركة أبل لقائمة متزايدة من الشركات المتهمة بإستخدام العمل القسري في مصانعها داخل الصين.

وأشارت وثائق نشرتها صحيفة واشنطن بوست أن الآلاف من مسلمي الإيغور تم ارسالهم من منطقة شينجيانغ للعمل في منشأت شركة Lens Technology بشكل قسري.

Lens Technology

ونفى متحدث بإسم شركة أبل الوثائق التي نشرتها الصحيفة وأشار إلى أن شركة Lens Technology لم يتم نقل أي عمالة من الإيغور لمصانعها كما أن سياسة الشركة تمنع العمل الجبري.

وقال المتحدث الرسمي لشركة أبل ” أي إنتهاك لسياساتنا له عواقب فورية بما في ذلك انهاء العمل وينصب تركيزنا على التأكد من معاملة الجميع بكرامة واحترام وسوف نبذل ما في وسعنا لحماية العمال في سلسلة التوريد الخاصة بنا”.

إقرأ أيضا : كيفية استخدام الحاسبة العلمية في الآيفون

وألقت صحيفة واشنطن بوست بظلال من الشك على مزاعم شركة أبل وعدم قدرتها على مراقبة سلسلة التوريدات عن كثب وأشار لوجود أدلة على الإنترنت للعمل الجبري.

على سبيل المثال، أشارت مقالة من وكالة أنباء صينية أن عمال الأويغور الذين تم ارسالهم إلى مصنع Lens Technology كانوا من بين الركاب الأوائل الذين سافروا على متن رحلة مستأجرة بعد أن أغلقت الصين الطيران المدني أثناء الوباء.

أخيرا، تمتلك شركة لينس تكنولوجي والتي لديها حوالي مائة ألف عامل، تاريخ حافل في توفير العدسات والمكونات الزجاجية لشركة أبل من أجل أجهزة الآيفون بجانب تزويد شركات أخرى مثل تيسلا وحتى أمازون.

The post الآلاف من مسلمي الآيغور يعملون قسريا لصنع زجاج الآيفون appeared first on عرب هاردوير.

الخبر من المصدر

Leave a Reply

Your email address will not be published.

Main Menu

Support تحتاج الى مساعدة ؟