الإناث هنّ الآن 41% من مالكي أجهزة البلايستيشن!

في السابق كانت هواية ألعاب الفيديو تُعرف بأنها هواية ذكورية جدًا؛ معظم الألعاب كانت تُخاطب الذكور بشكلٍ أو بآخر و تستهدفهم و كانت الفئة العُظمى من اللاعبين هي من الذكور بمختلف المراحل السنيّة. حسنًا، هذا تغيّر بشكلٍ ملحوظٍ على ما يبدو.

آخر الإحصائيات تؤكد أن عدد الملاك الإناث ارتفع بشكلٍ كبير جدًا من 18% من مالكي البلايستيشن الأوّل إلى نحو 41% من مالكي البلايستيشن الرابع و الخامس! زيادة ضخمة جدًا و مُبهرة و تُفسر بالتأكيد زيادة البطولة الأنثوية في ألعاب الفيديو بشكلٍ كبير في السنوات الأخيرة.

الخبر من المصدر

Leave a Reply

Your email address will not be published.

Main Menu

Support تحتاج الى مساعدة ؟