تقارير تفيد بأن الكورونا أسفرت عن سقوط معدلات إنتاج لوحات الـ LCD !

على حسب آخر تقارير DigiTimes الناقلة لأخبار التقنية في الصين باللغة الفرنسية، فإن ظهور فيروس الكورونا تسبب في تقليل معدلات إنتاج لوحات الشاشات – وخاصةً الـ LCD – بنسبة 20% في فبراير الماضي على حسب مصادرهم في الصناعة، مع العلم أن معدلات الإنتاج ستكون أقل بمعدل يتراوح بين 5 إلى 10%.

ظهور فيروس الكورونا أدى إلى منع شركة BOE Technology، وهي أحد أكبر مصنعي ومزودي اللوحات، من القيام بتزويد السعة الإنتاجية الخاصة بالـ LCD في مقاطعة Wuhan. على حسب نفس التقرير أيضاً، مصانع Samsung الخاصة بالشاشات في Suzhou ومصانع LG في Guangzhou عانت من نفس المشكلة التي أدت إلى تقليل الإنتاجية الخاصة بهم بشكل واضح.

مصانع وحدات الـ LCD الخاصة بشركات AU Optronics و Innolux في الصين أيضاً عانت من مشاكل في الإنتاجية بسبب قلة عدد العاملين الذين رجعوا إلى مصانعهم بعد أجازة العام الجديد الذي تحتفل به الصين تحت مسمى “العام القمري”.

هذا الأمر في النهاية أدى إلى زيادة الأسعار الخاصة بشاشات التلفزيون، نحن نتحدث هنا عن زيادة تتراوح بين أربعة إلى خمسة دولارات أمريكية في شاشات الـ 55 بوصة، إثنان إلى ثلاثة دولارات في شاشات الـ 32، الـ 43 والـ 65 بوصة على حسب ما صرحت به DigiTimes.

أسعار لوحات شاشات الكمبيوتر لم يتم رفعها في شهر فبراير بعد مشاكل التصنيع خلال العام الماضي، لكنه أدى إلى سقوط معدلات الإنتاج بنسبة 20% مقارنةً بالعام الماضي خصوصاً مع ظهور فيروس الكورونا الذي أدى إلى كل مشاكل التصنيع تلك في الآونة الأخيرة. شاشات اللاب توب لم تتأثر من الناحية السعرية، لكن معدلات إنتاجها قلت بنسبة تصل إلى 30% أيضاً.

من الجدير بالذكر أيضاً أن نسبة من 30 إلى 40% من مصنعي الشاشات الصغيرة لم تقم الصين بقبول طلباتهم لإستكمال عمليات التصنيع، لهذا يمكن أن نتوقع أن تظل هذه المشاكل قائمة بالنسبة لشاشات الهواتف المحمولة والأنظمة المضمنة.

NETCITY TECHNOLOGY

Leave a Reply

Your email address will not be published.

Main Menu

Support تحتاج الى مساعدة ؟