لماذا فشلت لعبة الباتل رويال Hyper Scape بعد الانطلاقة الصاروخية؟


تعودنا في السنوات القليلة الماضية على إصدار عدة ألعاب باتل رويال AAA وفي حقيقة الأمر تمكنت مثل هذه الألعاب من النجاح بشكل كبير جدا، ففي العام الماضي تابعنا نجاح وتألق لعبة Apex Legends من شركة Electronic Arts، كذلك خلال العام الجاري تابعنا إطلاق لعبة Warzone وهي طور الباتل رويال من لعبة التصويب الرائعة Modern Warfare.

في حقيقة الأمر ألعاب الباتل رويال صفقة مربحة جدا لأي شركة ألعاب خصوصا وأنها تلقى رواج كبير جدا مُنذ فترة طويلة الأمر الذي دفع شركة Ubisoft إلى الإعلان عن لعبة Hyper Scape وهي لعبة باتل رويال من تطوير فريق Ubisoft Montreal.

أثناء إطلاق لعبة Hyper Scape تمكنت من الحصول على اهتمام واسع ورواج كبير جدا، الكل كان يتحدث عن اللعبة ولم لا وهي أحدث لعبة باتل رويال يتم إصدارها وتأتينا أيضا من شركة عملاقة مثل يوبي سوفت، ولكن للأسف خَفت نجم اللعبة بشكل كبير جدا وأصبحت شبه ميتة الآن سواء بالنسبة لخوادمها أو بالنسبة للمشاهدات على تويتش أو يوتيوب.

كما ذكرنا على الرغم من نجاح اللعبة الكبير جدا في البداية والانتشار الواسع إلا أنها تعاني بشكل كبير جدا في الوقت الحالي فما هي الأسباب التي أدت إلى هذا الانهيار وأين هي لعبة Hyper Scape في الوقت الحالي؟

طريقة الترويج والدعاية.

hyper scape الباتل رويال

خلال العام الجاري تم إصدار لعبة Valorant من تطوير ونشر Riot Games وهذه اللعبة تعد واحدة من التجارب الشجاعة جدا لأنها لعبة تصويب جماعية كلاسيكية وليست باتل رويال لذلك توقع لها الكثير أنها لن تحقق النجاح المطلوب أو أنها مخاطرة إلى حد كبير.

شركة Riot Games اتبعت نهج جديد تماما في عملية الترويج والدعاية للعبة Valorant حيث استخدمت منصة تويتش في الترويج للعبة عن طريق توزيع أكواد البيتا المغلقة على أشهر صناع المحتوى الموجودين على المنصة وبدأت في الترويج للعبة عن طريقهم.

بالفعل اللعبة تمكنت من الرواج بشكل كبير جدا، الكل أصبح يتابع اللعبة بسوق كبير جدا وعندما صدرت اللعبة رسميا وجدت اقبال كبير جدا عليها.

بعد ذلك اللعبة انحصرت بشكل كبير والأعداد قلت ولكن ليس تماما، وإذا تتبعنا الأسباب سنجد أن هذا الأمر طبيعي تماما مع لعبة مثل Valorant لأن اللعبة ذات طبيعة خاصة جدا وليس سائدة في الوقت الحالي وبفضل الحملة الدعائية قام بتحميلها الجميع وبطبيعة الحال ابتعد الكثير عنها بعد ذلك ولكنها تمكنت أيضا من تكوين قاعدة جماهيرية خاصة بها من المجموع الكبير الذي قام بتجربة اللعبة.

عندما نقوم بتحليل حملة الدعاية الخاصة بلعبة Hyper Scape:

نجد أنها متطابقة تقريبا مع لعبة Valorant حيث قامت الشركة بتوزيع أكواد البيتا على صناع المحتوى على منصة تويتش وبالفعل تمكنت اللعبة من تحقيق انتشار واسع وقتها.

لكن للأسف اختلف الأمر كثيرا بعد ذلك لأن صناع المحتوى أقلعوا عن تصوير وعرض اللعبة لسبب ما وهنا بدأت اللعبة تفقد شعبيتها.

منطقي جدا أن تحظى اللعبة باهتمام كبير جدا وقت إصدارها وبعد ذلك يقل هذا الاهتمام من قبل صناع المحتوى ولكن الغريب في الأمر أن ينعدم الاهتمام تماما وكأن الجميع كان مأجور ولا يوجد أي شخص كان يجرب اللعبة ويلعبها لمحتواها.

بكل تأكيد تحتاج يوبي سوفت في مراجعة أوراقها فيما يتعلق بالدعايا والترويج للعبة لأن الأوضاع الحالية تعتبر مؤشر خطر جدا قد يذهب باللعبة إلى السيناريو الأسوأ وهو إغلاق خوادمها بعد أن تصبح خالية تماما.

منافسة شرسة.

المنافسة الشرسة التي تواجهها لعبة باتل رويال جديدة مثل هايبر اسكيب كانت أحد أبرز الأسباب التي تؤدي إلى هذا السيناريو المحبط جدا ليوبي سوفت.

ألعاب الباتل رويال لا تحتوي على قصة فهي عبارة عن مباريات منفصلة تماما ولكي تضمن الشركات الاستمرار تقوم بإضافة الكثير من العناصر الشكلية القابلة للتجميع أو حتى الانجازات التي تحققها مع الاستمرار والتقدم في الموسم، لذلك ستجد أنه من الثقيل جدا أن تنتقل من لعبة باتل رويال إلى لعبة باتل رويال أخرى وتبدأ المشوار من الصفر.

أيضا الألعاب الأخرى تستمر في اضافة التحديثات الجديدة ومحتوى اللعب سواء اسلحة او عملاء أو خرائط تبقي اللاعب منشغل في اللعبة إلى حد كبير.

هنا كان يجب على اللعبة تقدم فكرة جديدة تماما وأسلوب لعب يجذب اللاعبين ويجعلهم يتركون الألعاب التي اعتادوا عليها وهذا لم يحدث في الحقيقة، فاللعبة مملة بشكل ما والأفكار الجديدة الموجودة بها تم تقديمها بشكل سيئ.

انحصار الاهتمام بألعاب الباتل رويال عموما.

hyper scape الباتل رويال

شخصيا أعتقد أن ألعاب الباتل رويال لن تتمكن بأي شكل من الأشكال من الاستمرار على الساحة لفترة طويلة مثلما فعلت ألعاب الـ MMORPG أو الألعاب الاستراتيجية أو حتى مثل الألعاب الخطية القصصية التي تربعت على عرش الألعاب لفترة طويلة.

ألعاب الباتل رويال ألعاب محدودة جداً من حيث العناصر وهذا يوقعها دائماً في فخ التكرار الممل في الكثير من الأحيان، قد تتمكن من التحسين في الرسوم الخاصة بها أو تعديل بعض أنواع الأسلحة وتحسين قدرتها على الإطلاق أو إضافة عميل جديد أو بعض الملابس والعناصر الشكلية كما نرى في التحديثات وبالتحديد Warzone.

أما أي لعبة أخرى لديها مساحة كبيرة جداً للتطوير والتعديل وابتكار أفكار جديدة تماماً أو قصص أسطورية رائعة ولذلك تمكنت كل الأمثلة السابقة من السيطرة على ساحة الألعاب لأطول فترة ممكنة على عكس الباتل رويال الذي أخذ فترة حتى ينطلق ولم يتربع على العرش لفترة طويلة.

لنتابع عام 2020 حتى الآن سنجد أن الاهتمام منصب تماماً على الألعاب القصصية الـ AAA مثل Cyberpunk و Assassin’s Creed ومنصب أيضاً على الألعاب الجماعية الصغيرة جداً البسيطة مثل Fall Guys و Among US.

من الواضع أن الاتجاه السائد الآن بالنسبة للألعاب الجماعية يذهب تجاه الألعاب البسيطة والخفيفة التي تعطيك أوقات مرحة ومسلية بدون مجهود كبير أو حرفية فائقة في التحكم، المتعة هي ما تحكم والضحك والتشارك مع الأصدقاء وهو أمر جيد جداً بالمناسبة.

لذلك واجهت Hyper Scape صعوبات كبيرة جداً خلال العام الجاري فلا يوجد اهتمام أصلا بالباتل رويال كما كان في الماضي واللعبة نفسها ليست على درجة كافية من المتعة.

اعتراف بالخطأ وبداية طريق التصحيح.

الجيد في الأمر أن شركة Ubisoft خرجت عن صمتها وقالت أنها غير راضية عن اللعبة وعن الأداء التي تقدمه حتى الآن وهذه الخطوة تعتبر خطوة ممتازة وبداية الطريق الصحيح لإعادة اللعبة إلى المسار الصحيح لأن الاعتراف بالخطأ هو أهم خطوات الإصلاح.

وعدتنا يوبي سوفت بتقديم الكثير من التحديثات والمتتابعة التي ستأخذ اللعبة إلى مستوى جديد تماماً وضربت المثل بلعبة Rainbow Six Siege التابعة لها أيضاً، وبالفعل هذه اللعبة عندما صدرت لأول مرة لم تتمكن من تحقيق النجاح المرجو منها ولكن بعد مجموعة كبيرة من التحديثات أصبحت واحدة من أفضل ألعاب التصويب الموجودة على الساحة في الوقت الحالي خصوصاً وأنها تحظى بتحديثات كبيرة جداً ومستمرة جعلتها اللعبة الأفضل من حيث دعم المحتوى ولا يوجد ما يماثلها.

الخلاصة.

لعبة الباتل رويال Hyper Scape تمر بمرحلة صعبة جداً ولا أحد ينكر هذا، فهي على مفترق طرق بالمعنى الحرفي للكلمة وأما أن تنطلق وتنجح بشكل كبير أو أن تنتهي إلى الأبد فلا يوجد وسط أو حلول مؤقتة.

لكن في نفس الوقت لدينا تصريح من Ubisoft يؤكد أن الشركة تتابع لعبتها والأرقام السيئة التي تحققها وهذا قد يكون أمر إيجابي وحتى نتأكد لا يوجد في أيدينا شيئ سوى الانتظار لنرى ما الذي ستقدمه Ubisoft في هذه اللعبة وهل ستتمكن اللعبة من العودة إلى المسار الصحيح.

على أي حال حتى حدوث هذا الأمر من عدمه لا تنسى أن تشاركنا رأيك حول مستقبل اللعبة وهل ترى أنها ستعود من جديد أم لا؟

أيضاً يمكنك أن تشاركنا الأسباب التي أدت إلى انهيار اللعبة بهذا الشكل الغير متوقع.

الخبر من المصدر

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Main Menu

Support تحتاج الى مساعدة ؟