مارك زوكربيرج يعد بمراجعة سياسات فيسبوك للمحتوى بعد رد الفعل الغاضب!

ذكر الرئيس التنفيذي لشركة فيسبوك مارك زوكربيرج يوم الجمعة أنه سيدرس إدخال تغييرات على السياسة التي دفعت الشركة إلى ترك المنشورات المثيرة للجدل للرئيس دونالد ترامب خلال المظاهرات الأخيرة.

لم يعد زوكربيرج بتغييرات محددة في سياسة المحتوى على فيسبوك، وبعد أيام من استقالة عدد من الموظفين من الشركة، زعم البعض أنه ظل يحاول إيجاد الأعذار الجديدة لعدم تحدي دونالد ترامب.

I just shared the following note with our employees, and I want to share it with all of you as well. — As we…

Gepostet von Mark Zuckerberg am Freitag, 5. Juni 2020

حيث كتب زوكربيرج في رسالة إلى موظفيه ونشرها على حسابه: “أعلم أن كثير منكم يعتقد أنه كان يجب حظر منشورات الرئيس بطريقة ما الأسبوع الماضي”، مشيرًا إلى قراره بعدم إزالة رسالة ترامب التي تحتوي على جملة “عندما يبدأ النهب، يبدأ إطلاق النار”.

وأضاف زوكربيرج: “سنراجع سياساتنا التي تسمح بالمناقشة والتهديدات باستخدام الدولة للقوة لمعرفة ما إذا كان هناك أي تعديلات يجب أن نعتمدها. سنراجع الخيارات المحتملة للتعامل مع المحتوى المنتهك أو المخالف جزئيًا لسياستنا”.

كما قال زوكربيرج إن شركة فيسبوك سوف تكون أكثر شفافية بشأن اتخاذها للقرار حول ما إذا كان سيتم حذف المنشورات، ومراجعة السياسات المتعلقة بالمشاركات التي يمكن أن تسبب قمع الناخبين.

وتتمثل سياسة فيسبوك الحالية في اختيارين: إما في حذف المشاركة أو تركها بدون أي خيارات أخرى. وكما قال زوكربيرج: الآن، سيتم النظر في احتمالات أخرى.

NETCITY TECHNOLOGY

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Main Menu

Support تحتاج الى مساعدة ؟