متصفح Chrome لن يستهلك الذواكر بنفس الشكل بعد تحديث Windows 10 الجديد

قامت شركة Microsoft بتقديم التحسينات الخاصة بتقنية إدارة الذواكر، Segment Heap، في أخر تحديث لنظام Windows 10 الذي تم إطلاقه خلال شهر مايو الماضي. هذا النظام الخاصة بالعمل مع الذواكر العشوائية يقوم بتحسين الأداء الخاص بالتطبيقات الحديثة وتطبيقات النظام سيقوم بتقليل إستهلاك الذاكرة لتطبيقات الـ Win32 مثل Google Chrome الذي يعشق إلتهام الذواكر طوال اليوم.

على حسب ما قدمته Microsoft من معلومات حول هذا النظام، فإن تقنيات الـ Segmented Heap ستقلل من إستهلاك الذواكر بشكل عام. على سبيل المثال، إن نظرت إلى متصفح Microsoft Edge، ستجد أن هذا النظام قادر على تقليل إستهلاك الذواكر عليه بنسبة تصل إلى 27%.

على حسب أحد مطوري Google Chrome، فالمتصفح الشهير سيقوم بدعم نظام إدارة الذواكر هذا مع تحديث Windows 10 2004 حتى يتحول من أنظمة الـ Legacy القديمة إلى نظام الـ Segment Heap من أجل إستهلاك أقل للذواكر العشوائية التي يشتكي الجميع من إستهلاك Chrome لها.

تجارب هذا النظام وفرت مئات الميجابايتس في برامج التصفح، خدمات نظام التشغيل وبعض البرامج الأخرى. قد تختلف النتيجة من جهاز إلى جهازٍ أخر ولكن لا يمكن نكران ما تستطيع هذه التقنية أن تقدمه بالنسبة لملاك أنظمة Windows 10 المختلفة في الوقت الحالي.

سوف يصدر تحديث Chrome الذي يعتمد على نظام إدارة الذواكر هذا مع نسخة Windows 10 Build 19041.0 SDK، والتي تم إيقاف إطلاقها بسبب بعض المشاكل التقنية التي تمنع مطوري البرنامج من إطلاقه من الأساس. من المتوقع أيضاً أن يتم إصدار أول نسخة من هذا المتصفح في أقرب وقتٍ ممكن بعد المنافسة التي يراها Chrome من Microsoft Edge في الوقت الحالي.

NETCITY TECHNOLOGY

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Main Menu

Support تحتاج الى مساعدة ؟