بعد عدّة تأجيلات، ها نحن نحصل أخيراً على إصدار الأجهزة المنزلية للعبة التصويب المميزة Insurgency Sandstorm التي صدرت بشكل حصري بعام 2018 على أجهزة الحاسب الشخصي، وكان من المقرر إصدارها على الأجهزة المنزلية بعام 2019 ولكنها تأجلت حتى أكتوبر الشهر الحالي.
Insurgency Sandstorm [full_width] هي لعبة تصويب منظور أول جماعية تعتمد على التكتيك ورد الفعل السريع بالمقام الأول مع تقديمها لأطوار لعب جماعية ضد لاعبين أخرين وتعاونية كذلك ضد الذكاء الاصطناعي، اللعبة تقدم معها مؤثرات صوتية مذهلة تجعلك تشعر بأنك في حرب حقيقية ضد المتمردين أو الإرهابيين.

بصفتي لاعب بلايستيشن، لعبة Insurgence تعد واحدة من حصريات الحاسب الشخصي التي لطالما استوهتني فكرتها كثيراً ولطالما انتظرتها تصل إلى الأجهزة المنزلية كون تقريباً لا يوجد ألعاب مثلها على أجهزة الكونسول، رغم اني لست من محبي ألعاب الشوتر التنافسية بشكل عام ولكن بالمرة الوحيدة التي قمت بتجربة Insurgence على الحاسب الشخصي سابقاً تعلقت بها من حينها وذلك بسبب اختلافها بعدة أشياء عن ألعاب التصويب الأخرى سنحاول التطرق إليها بهذه المراجعة لنسخة البلايستيشن 4.

لعبة Insurgency Sandstorm هي ببساطة لعبة شوتر تنافسية تقدم معها عدد كبير من خرائط اللعب يصل عددهم إلى حوالي 14 خريطة (يمكنك اللعب فيهم نهاراً أو ليلاً) وبالطبع مع اختلاف دورة الليل والنهار، ستختلف المُعِدَّات التي يمكن ارتداؤها فبالليل يمكنك ارتداء نظارات الضوء الأخضر حتى تتمكن من رؤية الأعداء بوضوح .. اللعبة لا يوجد بها طور قصة، فقط طور لعب جماعي وينقسم هذا الطور إلي طورين .. طور تعاوني تتحد فيه مع 7 لاعبين أخرين في محاربة أعداء الذكاء الاصطناعي وبدوره هذا الطور يحتوى على عدة أنواع للمباريات مثل checkpoint وفي هذا الطور سيكون هناك اهداف عليك تنفيذها لربح المباراة مثل تحديد هدف معين وتدميره أو الدفاع عنه وهكذا، ويجب عليك العمل الجماعي مع فريقك لأنه لديك محاولة حياة واحدة (فقط بـ الـ Hardcore checkpoint) إذا تم قتلك لن يتم عمل respawn لشخصيتك حتي يقوم باقي فريقك بإنهاء الـ objective والإنتقال إلى هدف أو objective اخر. هناك نوع أخر من طور اللعب التعاوني يدعى outpost وهو عبارة عن waves أو موجات من الأعداء عليك القضاء عليهم والبقاء حتى أخر جولة. الطور الثالث والأخير بمود اللعب التعاوني هو makattack وبهذا الطور ستبدأ بالمسدس ومن ثم عليك العثور على أسلحة أفضل بالخريطة والبقاء على قيد الحياة حتى تنتهي المباراة.

طور اللعب الأخر وهو الطور المفضل لي وللكثيرين هو طور اللعب التنافسي pvp والذي يتنافس فيه 5 لاعبين ضد 5 لاعبين هو الأخر بدوره ينقسم إلى 4 طرق للعب وهو Push وهو طور تقوم فيه بالسيطرة على أهداف معينة مثل السيطرة على نقطة أ ثم الإنتقال للسيطرة على نقطة ب ثم النقطة الثالثة والأخيرة وإذا نجحت انت وفريقك من السيطرة على النقاط الثلاثة لن يكون أمامك سوى تفجير مخبأ الخصم للفوز بالمباراة إذا نجحت في تفجيره. هناك طور اخر يدعى fire fight وتكون لديك فيه حياة واحدة بكل نقطة تسيطر عليها، حيث إذا تم قتلك لن ترجع إلى المباراة مجدداً إلا عند سيطرة فريقك على نقطة من النقاط الثلاثة المتاحة للسيطرة عليها. بالطبع إذا لم ينجح فريقك في السيطرة على أي نقطة ومات جميع الطاقم ستخسر المباراة. الطور الثالث frontline وهو أمتعهم صراحة، وقواعده هي تقريباً نفسها قواعد الطور السابق ولكن هذه المرة لديك هدف إضافي وهو تفجير صناديق الأسلحة الخاصة بالخصم حتي تتمكن من الفوز بالمباراة. الطور الرابع والأخير domantion والذي يعتبر أسهل طور خاصة للاعبين الجدد فلا يوجد فيه حد معين للـrespawn ، انت تقوم فيه فقط بقتل الفريق المنافس واحتلال أو عمل capture للمناطق.

اللعبة بها 8 كلاسات للاختيار من بينهم منهم المتخصص في القناصة والمتخصص بالأسلحة قريبة المدي والمتخصص بالأسلحة الثقيلة وهكذا ولكن انتبه بأن هذه الكلاسات محدودة العدد بالمباراة الواحدة، فلا يمكن للمباراة بأن يشارك فيها جميع هذه الكلاسات معاً بل بعدد معين تحدده اللعبة وبناء عليه من يختار أولاً سيلعب بالكلاس الذي يريده، أيضاً جميع الكلاسات لن تكون متاحة للعب منذ اللحظة الأولى، فاللعبة تحتوى على نظام تقدم .. فمع نهاية كل مباراة سواء ربحت أو خسرت ستكافئك اللعبة بنقاط خبرة التي بدورها ستقوم برفع مستواك أو ليفلك وعند الوصول لمستويات أعلى ستتمكن من فتح أحد كلاسات الشخصيات، أيضاً هناك عملات تكافئك بها اللعبة لتشتري بها أكسسوارات وملابس للشخصية التي تلعب بها سواء جندي أو متمرد.
الجيم بلاي بـInsurgency Sandstorm يتخذ نهج الواقعية بالمقام الأول، فمن تقريباً طلقة واحدة أنت أوالعدو في عداد الموتى، اللعبة تفرض عليك تحديات وصعوبات وتوتر دائم في المباراة، بكل صراحة اللعبة هذه ليست للـ noops إطلاقاً، فبجانب أنك تموت من طلقة واحدة ليس هناك أي شيء على الشاشة أمامك سوى مؤشر الذخيرة .. لا يوجد خريطة تعرف أماكن أو خطوات العدو من عليها .. لا يوجد كذلك نقطة للـAim التي تصوب من خلالها على هدفك المتواجدة تقريباً بكافة ألعاب الشوتر، أيضاً لعبتنا هنا تتميز بالتصويب الحر Free Aim .. بمعني أن الزاوية التي تصوب تجاهها هي التي ستذهب إليها رصاصتك، لذلك حظٍ سعيد إذا نجحت في تحقيق Headshot واحدة، فالخصوم دوماً يتحركون بسرعة وفي أقل من ثانية واحداً منكم سيتم الإطاحة به فلا يوجد هنا مجال للتصويب على الرأس أو جزء معين من جسد الخصم، أيضاً اللعبة لا تعطيك رسالة أو تلميح أو شريطاً حتى لصحة الخصوم الطريقة الوحيدة لتتأكد من أن خصمك قد تم قتله هو أن تقوم بعملك بشكل جيد! أيضاً اللعبة تُعد واقعية كذلك من ناحية أصوات الأسلحة والطلقات التي تختلف من نوع طلقة لأخرى حتي عند سماعك لصوت تلقيمها.

شيء هام كثيرون لا ينتبهون له، وهو الـLoadout الخاص بشخصيتك قبل بداية المباراة، فإذا قمت بتحميل الشخصية بالكثير من الأسلحة والمعدات سيصبح ثقيل الحركة بشكل ملحوظ، فيجب عليك الموازنة بين المعدات التي تحتاجها حتي تتحرك برشاقة وحرية أكثر أثناء المباراة. أيضاً اللعبة بها Friendly Fire وبإمكانك قتل صديقك إذا لم تكن في كامل تركيزك، فلا يوجد صوت أو أي شيء للتعرف على أصدقائك إذا اقتربوا منك سوى ملابسهم والتي في العادة تكون مثل ملابسك لأن اللعبة تنقسم إلى فريقين قوات عسكرية أو متمردين.

اللعبة هذه لمن؟ بالطبع إذا كنت محب لألعاب التصويب الـ “”Fast Paced أو “الدرعمة” بالمعنى العربي لدينا مثل باتلفيلد وكول اوف ديوتي، صراحة لن تعجبك هذه اللعبة لأنها لا تعتمد على سرعة الحركة بقدر ما تعتمد على سرعة رد فعلك تجاه الخصم والتكتيك الذي تلعب به بداخل الماب، ولكن إذا كنت من عشاق ألعاب كونتر سترايك أو حتى رينبو 6 سيج ستجد ضالتلك هنا بلعبة Insurgency Sandstorm المتوفرة حالياً على منصتي Xbox One و PS4 بسعر 40 دولار، مع دعم الترقية المجانية على أجهزة الجيل الحالي PS5 و Xbox SeriesX/S وستعمل نسخة الجيل الحالي بدقة عرض 4K مع معدل إطارات يبلغ 60 إطاراً في الثانية.

Source

Leave a Reply

Your email address will not be published.

Main Menu

Support تحتاج الى مساعدة ؟