Compulsion Games: تطوير الألعاب المشتركة ما بين الأجيال يفرض العديد من القيود التقنية

في مقابلة جديدة مع Naila Hadjas مسؤولة العلاقات العامة في فريق التطوير Compulsion Games، تمّ الحديث عن إنضمام الفريق إلى استديوهات الإكس بوكس وتوفّر ألعاب الفريق من خلال خدمة الإكس بوكس جيم باس وهو أمر إيجابي من وجهة نظر Hadjas حيث أنّ الخدمة تساعد أكبر عدد ممكن من اللاعبين على الوصول إلى ألعاب الفريق.

Hadjas لا ترى أي أثر سلبي لانضمام الفريق إلى استديوهات الإكس بوكس أو إصدار الألعاب على الجيم باس ولكنّها ترى بأنّ الأمر الوحيد الذي قد يكون له أثر سلبي هو تطوير الألعاب المشتركة ما بين جيلين من الأجهزة المنزلية لأنّ ذلك يفرض العديد من القيود التقنية لتطوير لعبة قادرة على العمل على جيلين بالرغم من فارق القوة بينهما.

الفريق يعمل منذ بدايات العام 2019 على مشروعه التالي والذي سيقدّم تجربة قصصية من منظور الشخص الثالث والتي ستقوم بتقديم أفكار غريبة وخارجة عن المعتاد بشكل مشابه لألعاب الفريق السابقة.

الخبر من المصدر

Leave a Reply

Your email address will not be published.

Main Menu

Support تحتاج الى مساعدة ؟