Nintendo Switch يكتسح السوق الأمريكي في فبراير 2021 بحسب تقرير NPD

حتى أجهزة الجيل الجديد غير قادرة على فرملة المبيعات المُدهشة التي يُحققها الننتندو سويتش في السوق الأمريكي، و الذي اكتسح مبيعات شهر فبراير الماضي من العام الحالي 2021 في أمريكا بحسب تقرير وكالة NPD، متفوقًا على أجهزة الجيل الجديد ليس فقط في عدد الوحدات المباعة و لكن حتى من ناحية العائدات بالدولار. مبيعات السويتش في فبراير هي أعلى مبيعات يحققها جهاز ألعاب في السوق الأمريكي منذ الوي في فبراير 2009 (هذا يعني انه باع أكثر من 600 ألف وحدة).

مبيعات الأجهزة ارتفعت إجمالًا بنسبة 121% مقارنة بفبراير 2020، و قد حقق جهاز سوني المنزلي البلايستيشن5 نجاحًا قويًا هو الآخر و بات الجهاز الأكثر تحقيقًا للإيرادات خلال هذه الفترة الزمنية منذ إطلاقه في تاريخ السوق الأمريكي. الإيرادات الكلية للسوق في فبراير وصلت إلى 4.6 مليار دولار.

أما مبيعات الألعاب فقد أتت كما يلي:

من العجيب مُشاهدة Super Mario 3D World + Bowser’s Fury تتصدر مبيعات السوق الأمريكي بعد أن فشلت في دخول قائمة الألعاب الأكثر مبيعًا في هذا السوق عند صدورها لأول مرة على الوي يو! حقًا نجاح المنصة كان الفارق الحاسم و ليس أي سبب آخر. ألعاب Persona 5 Strikers و Little Nighmares II تحقق نجاحًا كبيرًا بوصولها إلى مراكز متقدمة في القائمة. فيما يتعلق بالإكسسوارات، فقد أنفق السوق 195 مليون دولار على شراء الطرفيات، و الأكثر مبيعًا هي أداة التحكّم DualSense الخاصة بالبلايستيشن.

الخبر من المصدر

Leave a Reply

Main Menu

Support تحتاج الى مساعدة ؟