مع صدور جها الجيم كيوب بالعام 2001 صدرت معه لعبة أكشن و ألغاز جماعية بعنوان Super Monkey Ball من شركة سيجا كانت قد حققت شهرة سابقة على أجهزة الأركيد ولكن مع صدورها على جهاز الجيم كيوب لاقت شعبية كبيرة جدا وكانت واحدة من أنجح ألعاب الجهاز وحصلت على لعبتين مكملة على نفس الجهاز قبل أن تتراجع مستويات أجزاء اللعبة لاحقا مع تغيير فريق التطوير خلفها وأيضا الميزانية الضعيفة للتطوير، مع احتفالية السلسلة بمناسبة مرور 20 عام على صدورها الأول قررت شركة سيجا أن تقدم لنا حزمة جديدة للعنوان تحمل معها أول لعبتين من السلسلة التي قدمت لنا أفضل تجربة بتاريخها بالإضافة لنسخة ديلوكس من اللعبة المحسنة التي قدمت معها المزيد من المراحل، اليوم نقدم لكم مراجعة هذه الحزمة.

فكرة سلسلة العاب سوبر مونكي بول بسيطة جدا، أنت تتحكم بكرة بداخلها قرد “بالحزمة الجديدة باتت هنالك خيارات أكثر بكثير بالشخصيات بإمكانية خوض اللعبة بشخصية سونيك وغيره” وعليك إيصال هذه الكرة إلى خط النهاية متجاوزا العقبات أمامك بكل مرحلة، الفكرة تبدو سهلة جدا على الورق و لكن هنالك مراحل تعجيزية باللعبة بمدى صعوبتها من طرق الوصول للهدف، مراحل تستدعي السقوط من الأعلى ودقة مكان الهبوط و مراحل أخرى تتيح لك اختيار الطريق الأنسب للفوز ما بين ممرات واسعة وطويلة أو ممرات ضيقة جدا ولكنها سريعة للوصول للهدف ومراحل أخرى فيها حواجز ترميك بعيدا أن عليك بتجاوزها وغيرها من الأفكار بأكثر من 300 مرحلة تقدمها هذه الحزمة.

أيضا هنالك الألعاب المصغرة المتنوعة ما بين كرة القدم و البولنج و البلياردو ومحبوبة الجماهير لعبة Monkey Target التي يطير فيها القرد بعد قفزة طويلة وبعد ذلك عليك بجمع الموز في الهواء قبل السقوط بأفضل منطقة من ناحية الدرجات، هذه الحزمة تقدم ريميك كامل لرسوم اللعبة الأصلية بالإضافة لموسيقى جديدة و أيضا نسخ حديثة من الموسيقى الكلاسيكية و هنا نبدأ الحديث عن مشاكل هذه الحزمة، المشكلة الرئيسية هنا كانت بتغيير “وزنية” التحكم بالكرة، من خاص تجربة الألعاب القديمة سيشعر بذلك سريعا على عكس اللاعبين الجدد و الأمر ليس سيئا بشكل كبير باللعبة الأصلية ولكن بالألعاب المصغرة وخصوصا لعبة Monkey Target فالأمر للأسف بات أسوء بشكل كبير وجعل التحكم الجديد هذه اللعبة الكلاسيكية لمحبي السلسلة تجربة غير ممتعة.

أيضا الموسيقى الجديدة وتحديدا المؤثرات الصوتية للشخصيات وأيضا دحرجة الكرة و حتى صوت إنهاء المراحل شهد تراجعا كبيرا بالمستوى مقارنة بالنسخة الأصلية من اللعبة، على صعيد الرسوم رغم تحسنها بشكل كبير مقارنة بالنسخة الأصلية ولكن هنالك غياب للكثير من المؤثرات الصغيرة هنا وهناك التي جعلت اللعبة محبوبة لجماهيرها، الحزمة الجديدة تقدم معها العديد من الإضافات الجيدة، أولها هي “تسهيل” اللعبة لكافة اللاعبين بكون التجربة الأصلية كنت صعبة خصوصا مع تقدمك بالمراحل والوصول لمستوى المحترفين، هنا بات بإمكانك استخدام زر القفز بكافة الأجزاء “تم إضافته الجزء الثاني من اللعبة” و أيضا الحرية الكاملة بالتحكم بالكاميرا و ظهور سهم مكان حركة الكرة و إمكانية حذف عدد مرات الخسارة و غيرها من الخيارات التي جعلت التجربة أسهل ومناسبة بشكل أكبر لكافة اللاعبين.

أيضا تقدم هذه الحزمة معها عددا أكبر من الشخصيات القابلة للتجربة، هنالك طور قصة بالجزء الثاني من اللعبة ولكنها لا يستحق الذكر كثيرا وخصوصا أن هذه الحزمة شهدت تراجعا بطريقة السرد القصصي فيه، عدد كبير جدا من المراحل تقدمها الحزمة وأيضا عدد كبير من الألعاب المصغرة مع أطوار الشبكة لتحطيم الأرقام القياسية وهي واحدة من الأشياء التي تتميز بها هذه السلسلة بمشاهدة اللاعبين يحاولون أنهاء المراحل بطرق مبتكرة وقصيرة جدا لا تخطر على بال، حزمة مسلية جدا لمن يملك مجموعة من الأصدقاء بإمكانه اللعب معهم ولكن لمحبي العاب اللاعب الواحد فالتجربة ستكون مملة بعد وقت قصير.

تم مراجعة هذه اللعبة بنسخة جهاز الننتندو سويتش قدمها لنا الناشر بعد صدور اللعبة بالأسواق

The post Super Monkey Ball Banana Mania appeared first on ترو جيمنج.

الخبر من المصدر

Leave a Reply

Your email address will not be published.

Main Menu

Support تحتاج الى مساعدة ؟